سطوة لوبي الجوائز

سطوة لوبي الجوائز | مجلة الجديد |

شهادة لأشرف أبو اليزيد
[نُشر في 01/04/2016، العدد: 15، ص(59)]

image
إذا كان الكاتب ابن زمانه بيولوجيا، فإنه بالأحرى حفيد سلالة الأقدمين الذين لا يزالون يؤثرون فيه، رغم مرور سنين، آلافٍ أو مئاتٍ، بصلاتٍ بينهم وبينه، ويجري في عمود ثقافته الفقري سائلٌ هو مزيجٌ متشظٍ من العِرْق والدين والحضارة والنصوص المقدّسة والمرويّات والمدوّنات والأدبيات.
من هنا لا تبدو الكتابة الرّوائيّة منفصلة عن قراءة ذلك الماضي – التاريخ، وتحليله، واقتباسه، ومعالجته، أو تجاوزه. ولا نجافي الحقيقة حين نقول إن ساعة صفر الكتابة تبدأ حين نتأمل ذلك الماضي على نحو متجرّد كمصدر لتعاسة الحاضر وشقاء الحاضرين في المشهد الدّموي المعاصر، وما الاستبداد – السّياسي أو الدّيني ـ إلا زخرف تلك المأساة المتجددة، تزيّنه القوانين السماوية والأرضية، ولكنّ حوافّه كالنصال تذبح باسم تلك القوانين اللعوب أبناء الإنسان.

مساءلة الماضي وقراءته، يفضيان بنا إلى تدوين الحاضر سرديًا، أي صناعة لحقيقة روائية معادلة، ولا غرابة في أن تكون الرّواية العربية المعاصرة هي ديوان المظالم الأكبر، كمًّا وكيفًا، وهي بالمثل شكوى الرّوائيّ الفصيح الذي فلح أرض الماضي كاشفًا عن منابع أنهار الدّماء، ومصادر غرس وريّ الاستبداد، ذلك الماضي الذي يمثل فرن الغاز العملاق الذي لم يترك روحًا معاصرة إلا وعذّبها.

لكن قراءة الماضي ومساءلته، وتدوين الحاضر وتوثيقه، دون دور لاحق للروائي الكاتب، يعني أن دائرة التدوين منبتة الصلة بدورة الحياة، ذلك أن القوة الفاعلة للرواية لا تزال محدودة، طباعيًا وقرائيًا، ولا تظهر على السطح إلا روايات معدودات، بسطوة لوبي الجوائز حينًا، ونفوذ آليات الإشهار الصحفي أحيانًا أخرى، ومن هنا يبدو أن للرّوائي دورًا عضويًا يتخطى القراءة والكتابة إلى التأثير كفاعل.

أرى، مثالًا، أن امتنًاعا علنيًا جماعيًا للروائيين عن حضور مؤتمر تكرّسه حكومة ترعى الاستبدادين السّياسي والدّيني، أو مقاطعة قصدية لمطبوعة أو جائزة ينفق عليها دكتاتور فاسد، أرى أن ذلك من صميم الكتابة ما بعد الرّواية. فلا يحق ولا يصح لكاتب يغازل قيم الحرية والعدالة في رواياته أن يصافح قاتلها.

لقد رأينا كيف أنفق الطغاة في العقود الأخيرة من أجل إفساد المشهد الثقافي حين أعطوا مالهم وكرّسوا سلطته وأبواقهم لتسييد هؤلاء الذين داهنوا ووهنوا فأهانوا الكتابة، وأصبح مفهوم “مثقف السلطة” وكاتبها أكثر حضورًا وأهميةً وتـأثيرًا من مثقف التنوير وداعيته. ولم ينجح هؤلاء في حمايتنا من المصير العبثي الذي تعيشه منطقتنا العربية؛ الأمر الذي يجعلنا ندرك أن أوانًا للتغيير قد حان.

الفجيرة … موانئ الأمل في “العربي”

image

A River on Travel Book Night

Next Saturday, 20th February 2016, at 19:30 pm, hosted by the Egyptian Cultural Office in Kuwait, under the patronage of HE the Egyptian Ambassador to the State of Kuwait, Mr. Yasser Atef, the Egyptian cultural attaché Dr. Nabil Bahgat invites you to attend the forum night to celebrate the new book of the writer Ashraf Aboul-Yazid; A River on Travel. 13 travels in four continents, 336 pages with 81 photos, to be discussed by literary figures, Kuwaiti novelists and writers Laila al-Othman & Hoda al-Shawwa, Egyptian critic and writer Dr. Mohammed Alim, Syrian critic & writer Dr. Nizar al-Ani. The forum book evening is introduced by novelist Ibrahim Farghali.
Among the evening activities, a poem on the book, written by the book author, is filmed by director Fatema Al-Zahraa Hassan, edited by Raed Mahdi, will be shown in 3 m, 27 s, and a DVD of the same will be distributed. The Egyptian Cultural Office in Kuwait is located in Jabreyyah, villa 13, street 110, plot 8. You are all welcome, the film languages are Arabic, English, German (translated by Hassan Hamida), and Korean (translated by Kim a-ram).

موسوعة طريق الحرير

قد يكون طريق الحرير مسلكًا فوق الرمال، وممرًّا بين الجبال، ودربًا يقطع الفيافي، وجسرًا يعبر الأنهار، وحياة كاملة فوق قافلة تمضي شهورًا من مكان إلى آخر، لكنه قبل ذلك كله صنيعة الإنسان، ففي القرن الخامس الميلادي، عرفت شعوب الأرض، للمرة الأولى في تاريخها، مدينة يبلغ عدد سكانها المليون نسمة، تلك كانت تشانغآن، في زمن لم يكن أحد يدري عن قرية لوتيتا شيئًا؛ وهي التي ستصبح لاحقًا عاصمة فرنسا؛ باريس، وفي زمن كان صيادو السمك قد بدأوا يتجمعون فيه عند نهر التايمز، وعصر كانت فيه موسكو تحت المعاول تنشأ، ولم يكن كريستوفر كولومبس قد تحرك نحو عالمه الجديد بعد.
- See more at: http://www.alarabyanews.com/149473#sthash.32Z7jU8f.dpuf

نهر على سفر ... مقال جديد

نهر على سفر ... مقال جديد

أمسية الخميس القادم

image

أشرف أبو اليزيد يفوز بجائزة الصحافة العربية الثقافية

image

أشرف أبو اليزيد يفوز بجائزة الصحافة العربية الثقافية

شعار ملتقى مجلة العربي الرابع عشر : ثقافة التسامح والسلام

عن شعار الملتقى ، يقول مصممه أشرف أبو اليزيد: كَما تُكتب اللغة العربية، تنطلق الحمامات من اليميين إلى اليسار. وكما نطمح على الحمامات أن يحلقن معًا، للأعلى، لذلك تتضافر أجنحتها، برؤوس تتجه للأفق. علينا أن نقرأ بعيون مغايرة، دليلا للتفاهم والتسامح، وأن نستبصر رؤى الآخر، بل وأن نضع أنفسنا في أماكنه، لذلك تبدو عين كل حمامة بلون حمامة أخرى. وبما أن ملتقى مجلة (العربي) ينعقد في الكويت، فإنني اخترت ألوان علم الدولة. إن أيقونة الحمامة موجودة، ومستخدمة، في ألف شعار وشعار، ولكنني صممت شعارًا أتمناه جديدا ومعبرا ليعطي هذه المعاني عن: ثقافة التسامح والسلام.
أشرف أبو اليزيد
As Arabic languages is written from right to left, we see the doves go the same direction. As we hope birds flock together, farther and above, we see the doves flying towards the horizon. As we have to read with different opinions, foresee with the others’ eyes, consider ourselves in their places, so each dove has a different color similar to another dove’s color. As Al-Arabi magazine holds its forum in Kuwait, I chose the colors of the State of Kuwait’s flag in my design. The dove icon is repeated 1001 times in too many logos, but combining those elements I tried to find a new one that expresses the Culture of Tolerance and Peace.
Ashraf Aboul-Yazid
logo forum small

حفل توقيع كتاب: أيام في إيران

image

حفل توزيع جوائز “مانهي” للسلام والأدب والفن وخدمة المجتمع (ڤيديو)

imageلمشاهدة الڤيديو. وزعت في الجمهورية الكورية (كوريا الجنوبية) جوائز “مانهي” المرموقة في دورتها الثامنة عشرة، وذلك بمجمع إنچي الثقافي، في مقاطعة كونغ ون، بالقرب من قرية “مانهي” التي تحمل اسم الراهب والشاعر والمصلح الكوري هان يونغ أون (1879-1944)، واختار أن يوقع قصائده باسم مستعار هو “مانهي”. وقد شمل الاحتفال عزف أوركسترالي صاحب عرض فيلم تسجيلي عن الفائزين بالجائزة للعام 2014، كما قدم مجموعة من مطربي الأوبرا، وراهبة كورية، مجموعة من الأغنيات التي تحمس لها الجمهور الكبير. وشمل تقديم الجوائز تسليم ثلاث شخصيات كورية لكل فائز درع الجائزة ووثيقة الفوز وباقة ورد.

لمشاهدة الفيديو يرجى الضغط على الرابط هنا